مفاجأة مفرحة تبهج جميع الأردنيين... العاهل الأردني يحمل أخبارًا سارة تصل إلى كل منزل!

مفاجأة مفرحة تبهج جميع الأردنيين... العاهل الأردني يحمل أخبارًا سارة تصل إلى كل منزل!
سهام آل فريد 2024/04/03, 01:15 ص

عاد جلالة الملك عبدالله الثاني، مساء الخميس، إلى أرض الوطن بعد زيارة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين.

وكان جلالة الملك عبدالله الثاني قد التقى في بوظبي، الخميس، سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة.وتناول اللقاء الأخوي، الذي عقد في قصر الشاطئ، العلاقات المتينة والروابط العميقة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين، وأهمية تعزيزها في شتى المجالات.

وجرى بحث آخر المستجدات الإقليمية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية والتطورات الخطيرة في قطاع غزة، إذ تم التأكيد على ضرورة التوصل لوقف فوري ودائم لإطلاق النار في غزة، وحماية المدنيين، وتوفير المساعدات الكافية للأهل في القطاع.وأكد جلالة الملك ضرورة التصدي للعنف الذي يمارسه المستوطنون المتطرفون بحق الفلسطينيين في الضفة الغربية، والانتهاكات على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية في القدس.

كما جرى التأكيد على ضرورة إيجاد أفق سياسي للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين، بما يفضي إلى حصول الأشقاء الفلسطينيين على كامل حقوقهم المشروعة.وأكد الجانبان حرصهما على مواصلة التنسيق والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما يخدم مصالح البلدين ويحفظ أمن المنطقة واستقرارها.

وأقام سمو الشيخ محمد بن زايد مأدبة إفطار تكريما لزيارة جلالة الملك والوفد المرافق

وحضر اللقاء رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، ومدير مكتب جلالة الملك، الدكتور جعفر حسان، والسفير الأردني في أبوظبي نصار الحباشنة.كما حضره عن الجانب الإماراتي سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس الدولة، نائب رئيس مجلس الوزراء، رئيس ديوان الرئاسة، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية، وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، نائب رئيس ديوان الرئاسة للشؤون التنموية وأسر الشهداء، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن زايد آل نهيان، وعدد من كبار المسؤولين.

وكان في استقبال ووداع جلالة الملك في مطار البطين، سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وعدد من أصحاب السمو الشيوخ، وكبار المسؤولين في الدولة.كما التقى جلالة الملك عبدالله الثاني في قصر الصخير، الخميس، جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك مملكة البحرين.

وبحث جلالتاهما العلاقات الأخوية الراسخة التي تجمع بين المملكتين والشعبين الشقيقين، مؤكدين أهمية العمل على توسيع فرص التعاون في شتى الميادين.

وتناول اللقاء الأوضاع الراهنة بالمنطقة، خصوصا ما تشهده غزة من تطورات خطيرة، إذ جرى التأكيد على ضرورة الوقف الفوري والدائم لإطلاق النار، وحماية المدنيين، والاستمرار بإيصال المساعدات الإنسانية للقطاع.وتم التأكيد على أهمية تكثيف الجهود لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفق حل الدولتين، الذي يضمن الاستقرار والأمن للجميع، ويمكن الأشقاء الفلسطينيين من الحصول على حقوقهم العادلة والمشروعة.

وحضر اللقاء رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، ومدير مكتب جلالة الملك، الدكتور جعفر حسان، والسفير الأردني في المنامة رامي وريكات.